منوعات

من هو ”روبياس هاجريد“ العملاق اللطيف

اعلان 31
اعلان 2
اعلان 12

”روبياس هاجريد“ العملاق اللطيف الذي أحببناه كثيرًا في سلسلة هاري بوتر، فكان هو أول من عرَّفنا بالعالم السحري، ذلك العالم الذي تمنينا جميعًا لو كان حقيقيًا.

وُلِد”هاجريد“ فى غابة دين غرب بريطانيا، والتحق بمدرسة هوجوورتس للسحر والشعوذة وتم تصنيفه بمنزل جريفندور، والذي وجد فيه الاستقرار ودِفء العائلة.
ولكن فرحته تلك لم تكتمل وتم طرده من هوجوورتس في السنة الثالثة له، عندما اتّهمه”توم ريدل“ (لورد فولدمورت) بجريمة فتح غرفة الأسرار واستخدام حيوانه”الأكرومينتلا“ (آراجوج)؛ لمهاجمة العديد من الطلاب المولودين من العامة وقـ*ـتْل أحدهم في النهاية (ميرتل الباكية).
نتيجة لذلك، تم كسر عصا هاجريد وطرده من هوجوورتس، ولكن ولأنه كان متأكدًا من براءته، فقد عرض عليه”دمبلدور“ وظيفة حارس الملاعب في هوجوورتس، وعاش في أرض المدرسة بناءً على ذلك.
السبب الرئيسي في تصديق تلك التُّهم على هاجريد هي تلك النظرة السطحية من الجميع، والتي احتقرت هاجريد لكون أمه من «العمالقة»، الذين يتِّصفون بالوحشية، وبما أن والده كان ساحرًا عاديًا فقد أصبح ”هاجريد“ (نصف عملاق).
وأيضًا من أحد الأسباب هو أن الشخص الذي ألقى عليه التهمة هو”توم ريدل“ الطالب اللامع في ذلك الوقت، والذي كان من الصعب التصديق بأنه هو الشرير حقًا.
أكمل ”هاجريد“ الباقي من حياته في المدرسة وكان يساعد ”دمبلدور“ في مهامه، وتم تكليفه بمهمة إعادة ”هاري بوتر“ إلى عالم السحرة، وهنا كانت بداية تكوين ألطف علاقة في السلسلة بين ”هاجريد“ والثلاثي”هاري“، و”رون“، و”هرمايوني“.
تولّى ”هاجريد“ منصب مدرس العناية بالمخلوقات السحرية في السنة الثالثة لهاري في المدرسة، ولكنه لم يتخلص من تلك النظرة السيئة له من العديد من الناس، وأولهم بالطبع هو ”دريكو مالفوي“ الذي حاول هو ووالده جعل هاجريد يترك وظيفته بكل الطُّرق.

لـ”هاجريد“ دور كبير فى الحرب السحرية الثانية، حيث انضم لجماعة العنقاء وفَعَل ما بوسعه لمساعدة الجماعة و”هاري“، وقد حاول أيضًا تجنيد العمالقة في صفهم ضد ”فولدمورت“، وحارب بكل شجاعة في تلك الحرب حتى تمت هزيمة ”فولدمورت“ في النهاية.

اعلان 111
اعلان 332

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلان 44
زر الذهاب إلى الأعلى