افلام ومسلسلات

ما هي عجائب الدنيا السبع؟ ولماذا الرقم سبعه ؟؟؟

اعلان 31
اعلان 2
اعلان 12

لماذا عدد عجائب الدنيا هو 7 ؟ فذلك يعود إلى أن الحضارات القديمة، خصوصاً اليونانية، كانت تعتبر رقم “7” رقما مقدساً، فهو يرمز إلى الكمال.

بعد قرون عديدة على وضع لائحة عجائب الدنيا السبع الأولى، وُضعت في الألفية الجديدة لائحة جديدة. ففي العام 2007، تم استبدال اللائحة القديمة بلائحة عجائب الدنيا السبع الجديدة في العالم الحديث. وعُرفت باسم عجائب الدنيا السبع الجديدة. كما تمّ وضع لائحة لعجائب الدنيا السبع الطبيعية.

إذن، باتت عجائب الدنيا السبع قسمين، عجائب الدنيا السبع القديمة والجديدة. فما هي؟

ما هي عجائب الدنيا السبع القديمة؟

هذه قائمة بعجائب الدنيا السبع القديمة وهي:

1- هرم خوفو (مصر)

تضم هضبة الجيزة على الضفة الغربية لنهر النيل 3 أهرامات فخمة، هي خوفو وخفرع ومنقرع (أو منكاورع). أكبرهم هو هرم خوفو، وكان منذ فترة طويلة أعلى بناء للبشرية.

تم الانتهاء من بنائه قبل 4500 عام (2560 قبل الميلاد). يرتفع 137 متراً فوق مربع 230 متراً لكل جانب، بحجم إجمالي يبلغ 2592 متراً مكعباً.

اعلان 132

يضم الهرم 3 غرف، اثنتان منها مبنيتان في أعلى قلب الهرم. أعلى غرفة تضم قبر الملك خوفو. هذا يختلف مع ترتيب الأهرامات الأخرى، التي تقع غرفها تحت الأرض أو على مستوى الأرض.

اعلان 112312

2- جنائن بابل المعلقة (العراق).

عجيبتان في عجيبة واحدة وهما جنائن بابل المعلقة وأسوارها في مدينة بابل القديمة، في العراق حالياً. كانت على الأرجح جنائن ذات مصاطب، مزروعة على منصات مرتفعة ، يصل أعلى ارتفاع لها إلى 24 متراً وفقاً للكتابات. لم يتم العثور على أي أثر لها.

اعلان 1123123

يقول المؤرخون إن أحد أشهر ملوك بابل العراق، وهو نبوخذ نصر الثاني والذي حكم بين الفترة من 562 إلى 605 قبل الميلاد. بنى تلك الجنائن إرضاء لزوجته الملكة اميتس التي افتقدت للحياة في تلال فارس، فقرر أن يبنى لها حدائق فوق تل لها تراسات.

اعلان 112312

بلغت مساحة الحدائق 14400 متر مربع، وكانت على شكل تل تتكون من طبقات متدرجة ترتفع الواحدة فوق الأخرى. كانت ممراتها بعرض 10 أقدام، ومغطاة بـ3 طبقات من القصب والقار، والطبقة الثانية من الطوب والطبقة الثالثة من الرصاص لمنع تسلل الرطوبة. ثم كميات كبيرة من التراب غُرس فيها جميع أنواع الأشجار بكميات كبيرة.

اعلان 1123123

الجنائن مصممة بطريقة يغطيها الضوء من كل جوانبها، وفيها مساكن ملكية، كما تم استخدام آلات رفع المياه لري الحدائق.

اعلان 1123123

أما أسوار بابل فأحاطت بالمدينة لأكثر من 11 كيلومتراً. كانت مكونة من 3 طبقات من الجدران المنفصلة، اثنتان منها أكثر من 7 أمتار، والتي يمكن أن تدور بينها عربات الخيل. ولكن على الرغم من متانتها وتحصينها، لم تمنع هذه الأسوار سقوط بابل عام 539 قبل الميلاد.

اعلان 1123123

اختفت الحدائق تماماً. قامت دائرة الآثار العراقية بترميم الجدران، بما في ذلك نسخة أعيد بناؤها من بوابة عشتار الرائعة. أما بوابة عشتار الأصلية فقد أُعيد بناؤها في متحف بيرغامون في برلين.

3- هيكل آرتميس (تركيا)

إنه أكبر معبد مكرس للإله أرتميس في العالم اليوناني القديم، ومعروف باسم إله اليونان. بُني في مدينة أفسوس، الواقعة في غرب تركيا حالياً. يبلغ ارتفاعه 30 متراً. دُمر عدة مرات، أحدث نسخة له بنيت في القرن الـ4 قبل الميلاد.

بني الهيكل بكامله من الرخام والسقف الخشبي من القرميد. تم إحراق المعبد الأساسي، ثم تم بناء معبد شبيه به، لكن تم إحراقه أيضاً.

يمتد طول الجدران الرخامية لأكثر من 46 متراً وعرضها 21 متراً. ويحيط بها أكثر من 110 عامود يبلغ ارتفاع الواحد منها 12 متراً، 36 منها مزينة بنقوش تصور مشاهد عبادة وأساطير.

لا يزال هناك موقع أثري متواضع في أفسوس للمعبد، الذي دُمر في العام 263 بعد الميلاد، من قبائل القوط الجرمانية. ويوجد نصب تذكاري في حديقة مينياتورك في اسطنبول، حيث أعيد بناؤه بشكل مصغر.

4- تمثال زيوس كريسيلفنتين في أولمبيا (اليونان).

زيوس هو كبير آلهة الإغريق القدماء وهو من أساطير الإغريق. نظراً لبطولاته وشجاعته، قرر مجلس الأولمبياد في اليونان تخليده بتمثال ضخم تم بناؤه في العام 438 قبل الميلاد.

صنع التمثال المهندس المعماري والنحات اليوناني فيدياس (Phidias). بلغ ارتفاع التمثال 13 متراً، وبلغ ارتفاع قاعدته 6 أمتار.

يجسد التمثال الإله زيوس وهو على عرشه، وقدميه على كرسي، يحمل الصولجان في يده اليسرى، ورمز النصر في يده اليمنى، وكلها من من الذهب والعاج.

صنع التمثال من العاج المرصع بالذهب، وصُنعت عباءة زيوس من الذهب الخالص. كما صُنع التاج من الذهب والعاج والأبنوس والأحجار الكريمة. أما القاعدة فمن الرخام الأسود.

لم يبق شيء من هذا التمثال الذي أُخذ إلى القسطنطينية ودُمر في العام 475 بعد الميلاد. فقط عدد قليل من أعمدة المعبد المحيطة بالتمثال لا تزال قائمة في أولمبيا باليونان.

5- ضريح موسولوس (تركيا)

ضريح موسولوس (Mausole) في مدينة هاليكارناسوس قديماً، وحالياً في مدينة بودروم التركية. موسولوس من أشهر ملوك اليونان القدماء. بسبب حبّه للبذخ والترف، شيد لنفسه، وهو على قيد الحياة، ضريحاً فخماً تميز بضخامته ونقوشه وزخارفه وتكاليفه الباهظة.

أطلق على هذا البناء في ذلك الوقت “موسوليوم”. وفي العصر الروماني أصبحت كلمة “موزوول أو موسول تعني المقبرة الضخمة والفخمة.

بني ضريح موسولوس في القرن الـ4 قبل الميلاد. بلغ ارتفاعه 45 متراً، على شرفة طولها 250 متراً وعرضها أكثر من 100 متر.

قاعدة الضريح، مزينة بنقوش بارزة تروي حياة صاحب الضريح والمعارك التي خاضها. تحمل القاعدة 36 عموداً فوقها سقف من 24 درجة، تدعم تمثالاً للضريح على عربة.

لم يبقَ من ضريح موسولوس سوى بضعة أعمدة متناثرة في موقع الضريح، في مدينة بودروم في تركيا. علماً أن بعض التماثيل التي كانت موجودة في الرواق وأحد خيول العربة التي تعلو المبنى، محفوظة في المتحف البريطاني.

6- تمثال رودس العملاق (اليونان)

ظل التمثال الضخم للإله هيليوس الذي انتصب على جزيرة رودس اليونانية، قائماً لنحو 50 عاماً فقط، فقد تحطم بفعل زلزال العام 227 قبل الميلاد.

المصادر فقيرة حيال تمثال رودس، ولا تزال المعلومات بشأن حجمه وموقعه محل تخمين. إذ لم يبق أي أثر للتمثال.

يُقال إن موقع التمثال كان عند مدخل جزيرة رودس اليونانية. وأن قصة بناء التمثال، ترجع إلى تحالف تجاري بين حاكم جزيرة رودس مع حاكم مصر بطليموس الأول.

لكن هذا التحالف لم يعجب حاكم مقدونيا، فقرر احتلال الجزيرة وحاصرها، لكنه فشل. وأثناء انسحابه ترك معدات عسكرية ثمينة جداً. فقام حاكم جزيرة رودس ببيعها وبنى بثمنها الطائل تمثالاً ضخماً لإله الشمس هيليوس الذي كانوا يعبدونه.

كما يُقال إن التمثال مصنوع من البرونز المقوى بالحديد. وصنعه النحات اليوناني كاريس. ونصبه على قاعدة كبيرة من الرخام الأبيض. واستغرق صنعه 12 عاماً.

7- منارة الإسكندرية (مصر)

الإسكندرية، العاصمة الثقافية للعالم الهلنستي، كانت تشع فعلياً فوق البحر الأبيض المتوسط، ​​بفضل منارتها المضيئة. تم بناؤها في القرن الـ3 قبل الميلاد، عند مدخل خليج مينائها في جزيرة “فاروس”. وهذا هو أصل كلمة “الفنار” أي المنارة.

تعتبر أول منارة في العالم، أقيمت في عهد بطليموس الثاني في العام 270 قبل الميلاد. وصممها المهندس المعماري اليوناني سوستراتوس.

استغرق بناء المنارة 20 عاماً. وكانت تتألف من 4 أقسام. القسم الأول عبارة عن قاعدة مربعة فيها 300 غرفة مخصصة لسكن الفنيين وأسرهم، القيمين على تشغيل الفنار.

القسم الثاني مثمن الأضلاع، والثالث دائري، ثم قمة الفنار ليستقر فيها الفانوس المضيء ويعلوه تمثال لإيزيس. كانت وترتفع 120 متراً، لكن زلزال عام 1323 دمرها.

بنى السلطان الأشرف المملوكي قايتباي قلعته التي عُرفت باسمه في موقع المنارة. تضم القلعة متحفاً يسرد تاريخ أعجوبة منارة الأسكندرية.

عجائب الدنيا السبع الجديدة

في أيلول/سبتمبر من العام 1999، أطلق المخرج والطيار الكندي المولود في سويسرا برنارد ويبر مشروع “عجائب الدنيا السبع الجديدة” وأنشأ له موقعاً الكترونياً.

تضمن مشروع القائمة الجديدة للعجائب، فقط المعالم التي صنعها الإنسان للقرن الماضي، أي قبل 2000، على أن تكون حالتها مقبولة.

في كانون الثاني/نوفمبر من العام 2005، تم اختيار 177 معلماً. وفي الأول من كانون الثاني/يناير للعام 2006، أعلنت مؤسسة “New7Wonders”، عن تقليص القائمة إلى 21 موقعاً فقط، من لجنة مكونة من 6 معماريين عالميين بارزين ينتمون الى القارات الـ5، وهم:

زها حديد، وسيزار بيلي، وتادو أندو، وهاري سيدلر، وعزيز طيب، ويونغ هو تشانغ ورئيس اللجنة فيديريكو مايور، وهو المدير العام السابق لليونسكو.

ثم تم تقليص القائمة مجدداً إلى 20 معلماً، عند رفع الهرم الأكبر خوفو من قائمة التصويت، ووصفه بأنه “أعجوبة فخرية”.

اختيار المعالم المتنافسة

تم اختيار المعالم الـ21 المرشحة للفوز، من قائمة اقترحتها الدول. كل دولة اقترحت نحو 50 معلماً منتشرة في جميع أنحاء أراضيها. كان الهدف من قائمة الـ21 موقعاً تمثيل مجموعة واسعة من الحضارات والعصور. المواقع الـ21 المشاركة هي:

1- قصر الحمراء في غرناطة (الأندلس) في إسبانيا

2- أكروبوليس أثينا في اليونان

3- أنكور في كمبوديا

3- مدينة تشيتشن إيتزا في المكسيك

5- المسيح المخلص في ريو دي جانيرو في البرازيل

6- الكولوسيوم في روما إيطاليا

7- مواي جزيرة الفصح في تشيلي

8- الكرملين في موسكو في روسيا

9- برج إيفل في باريس بفرنسا

10- سور الصين العظيم

11- معابد كيوميزو ديرا في كيوتو، اليابان

12- ماتشو بيتشو في بيرو

13- قلعة نويشفانشتاين في بافاريا في ألمانيا

14- البتراء في الأردن

15- آيا صوفيا في اسطنبول، تركيا

16- تمثال الحرية في نيويورك في الولايات المتحدة

17- ستونهنج في المملكة المتحدة

18- دار أوبرا سيدني في أستراليا

19- تاج محل في أغرا، الهند

20 مدينة تمبكتو في مالي

21- هرم خوفو في مصر (سيتم رفعه من القائمة ووصفه بأنه “أعجوبة فخرية”).

هكذا تم وضع القائمة النهائية من للمواقع الـ7 من لائحة الـ21 موقعاً والتي حصلت على أكبر عدد من الأصوات.

التصويت

تم التصويت عبر الإنترنت وعلى موقع “عجائب الدنيا الجديدة” وبرسائل نصية قصيرة عبرالهاتف. وكان من الممكن التصويت عدة مرات.

وكانت تعتزم “مؤسسة عجائب الدنيا السبع الجديدة” أن تموّل بالأرباح العائدة من التصويت، نصف تكاليف ترميم مواقع أثرية في جميع أنحاء العالم، مثل تمثال “بوذا” في باميان الذي فجرته طالبان، خلال فترة حكمهم الأولى في أفغانستان، قبل الاحتلال الأميركي.

اهتمت مؤسسة “NewOpenWorld” بعملية التصويت، وتمتلك “NewOpenWorld Corporation” الحقوق وتستغلها لمصلحتها الخاصة.

تم فتح باب التصويت رسمياً بمناسبة الألعاب الأولمبية في سيدني. تم الإدلاء بعشرات الملايين من الأصوات، خاصة في دول مثل المكسيك والصين وتركيا والهند.

اليونسكو تتبرأ من عجائب الدنيا السبع الجديدة

في الـ20 من حزيران/ يونيو للعام 2007، أكدت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) في بيان صحافي لها أن لا صلة لها بمبادرة السيد برنارد ويبر “لأن النتيجة ستعكس آراء أولئك الذين لديهم إمكانية الوصول إلى الإنترنت فقط”.

وجاء في البيان أن “لا جدوى من المقارنة بين نهج السيد ويبر الإعلامي، والعمل العلمي والتعليمي الناتج عن إدراج المواقع في قائمة التراث العالمي. ستكون قائمة العجائب السبع الجديدة نتيجة مبادرة خاصة، تعكس فقط رأي الجمهور الذي لديه إمكانية الوصول إلى الإنترنت، وليس رأي العالم ككل. لا يمكن لهذا النهج بأي حال من الأحوال أن يساهم بشكل كبير ودائم في الحفاظ على المواقع التي ينتخبها هذا الجمهور”.

وزير الثقافة المصري فاروق حسني حينها، قال إن “المشروع سخيف”. واعتبر الخبير المصري في عجائب الدنيا السبع نجيب أمين أنه “بالإضافة إلى الجانب التجاري للمبادرة، فإن التصويت ليس له أساس علمي”.

بعد شكاوى من مصر، مُنح هرم خوفو وضعاً خاصاً ورُفع من قائمة التصويت من الموقع الرسمي، وأعلنت مؤسسة عجائب الدنيا السبع الجديدة أنها “ترشح هرم خوفو، العجيبة القديمة الوحيدة الباقية في العالم، كمرشح فخري”.

كما تعرض نظام التصويت عبر الإنترنت، والرسائل النصية عبر الهاتف، لانتقادات شديدة. على خلفية أن الأشخاص الذين لم يتمكنوا من الوصول إلى أي من الوسيلتين، لا يمكنهم التصويت.

بالإضافة إلى أن بعض الحكومات والشركات، قد تستغل نظام التصويت هذا، بهدف الدعاية لبعض الأماكن السياحية، باستخدام برامج مختلفة. على سبيل المثال، في البرازيل، تم تسمية هذا البرنامج “التصويت لكريستو”؛ ما سمح لجميع سكان البرازيل بالتصويت مجاناً عبر الهاتف المحمول. وتمكّن هذا البرنامج من تأمين جزء كبير من الـ10 ملايين صوت التي تم تسجيلها في البلاد.

كما أنه تم إطلاق برامج مماثلة في الهند والأردن. وتمّ اعتبار الحالة الأردنية الدليل المثالي على عيوب نظام التصويت. فقد تم تسجيل 14 مليون صوت في هذا البلد، بالرغم من أن تعداد سكان الأردن لا يتجاوز الـ7 ملايين نسمة.

ما هي عجائب الدنيا السبع الجديدة؟

بالرغم من الاعتراضات والانتقادات التي طالت طريقة اختيار عجائب الدنيا السبع الجديدة وعمليات التصويت، تم اختيار عجائب الدنيا السبع الجديدة، خارج إطار اليونسكو. وتم الإعلان عن النتائج حفل أُقيم في لشبونة. وهي:

1- سور الصين العظيم (Great Wall of China)

يعد سور الصين العظيم، واحداً من أشهر إبداعات البشر في العالم. كما أنه أطول هيكل معماري بناه البشر على الإطلاق، إذ يمتد ملتوياً لمسافة 21 ألف كيلومتر.

يشغل السور العظيم مساحة شاسعة شمالي الصين، من إقليم منشوريا إلى صحراء غوبي ثم البحر الأصفر. ويحمل السور تاريخاً عريقاً، إذ شيد قبل أكثر من 2000 عام، في الفترة ما بين القرن الثالث قبل الميلاد إلى القرن السابع عشر ميلاديا، في عهد 16 سلالة حاكمة. لكن الأجزاء الباقية من السور تعود إلى 5000 عام تقريباً، وهو الجزء الذي بُني على يد سلالة مينغ الحاكمة (1358–1644).

شُيّد سور الصين العظيم، بأمر من الإمبراطور الأول (توفي في العام 210 قبل الميلاد)، وهو عبارة عن مجموعة من التحصينات العسكرية التي بُنيت بهدف الدفاع عن الحدود الشمالية للصين.

استُخدم بداية لصدّ هجمات شعب شيونغنو “أسلاف عرق الهان، وثاني السلالات الصينية الحاكمة”.

2- مدينة البتراء النِبْطية (The Nabataean city of Petra)

تقع مدينة البتراء أو بترا في محافظة معان جنوب الأردن، وقد نحتت في الصخر كما يوحي اسمها في اليونانية القديمة.

البتراء هي عاصمة العرب الأنباط، وأشهر المدن التاريخية في الأردن. محفورة في صخور الجبال الوردية، لذلك تُلقب بالمدينة الوردية. تأخر اكتشافها حتى القرن الـ19، لذلك أُطلق عليها لقب “المدينة الضائعة”.

يعتقد علماء الآثار أن  البتراء كانت مأهولة في عصور ما قبل التاريخ، وقد كانت في القرن الـ6 قبل الميلاد، موطنا  للآدوميين الذين برعوا في صناعة الفخاريات، لكنهم لم يهتموا بالنحت كالأنباط الذين أبدعوا في نحت البتراء.

يجمع المؤرخون على أن الأنباط أبدعوا بنحت البتراء في الصخر منذ أكثر من 2000 عام، لتكون المثال الأبرز على الحضارة العريقة لمملكة العرب الأنباط، التي يصفها المؤرخون بأعرق الحضارات العربية القديمة.

3- المسيح الفادي (Christ the Redeemer )

تمثال المسيح المخلص أو الفادي، منصوب على قمة جبل كوركوفادو في مدينة ريو دي جانيرو في البرازيل. صمم التمثال المهندس البرازيلي “هيتور داسلفا كوستا”، أما وجه التمثال فصممه النحات الروماني جورجي ليونيدا. ونحته الفنان الفرنسي من أصل بولندي ” بول ماكسيميليان لاندويسكي” الذي عمل عليه لـ5 سنوات لينتهي منه في الـ12 من تشرين الأول/أكتوبر للعام 1931.

يبلغ ارتفاع التمثال 38 متراً، ويزن 1000 طناً. وهو مصنوع من من الخرسانة المسلحة والحجر الأملس.
داخل قاعدة التمثال يوجد كنيسة رومانية كاثوليكية ، تُعقد فيها الأعراس وكثير من المناسبات الدينية ويشرف التمثال على منتزه وحديقة وطنية هي الأكبر في العالم.

4- ماتشو بيتشو (Machu Picchu)

تلقب مدينة ماتشو بيتشو بـ”بالمدينة المفقودة” لشعب الإنكا القديم. وتعنى “ماتشو بيتشو” في اللغة الإنكية القديمة “قمة الجبل القديم”.

يبلغ ارتفاع المدينة 2280 متراً عن سطح البحر، وعلى كلا جانبيها هاوية سحيقة يبلغ عمقها نحو 600 متر، وأسفلها نهر أولو بانبا.

صُنفت المدينة ضمن قائمة المناطق المقدسة القديمة العشرة في العالم، بسبب بيئتها المتميزة والساحرة، إذ تضفي جواً من الخشوع.

لا يوجد أى سجلّ مكتوب لتاريخ إنكا، لأن حضارة الإنكا اعتمدت على النقل الشفهي لحضارتها وليس الكتابة. وهناك من يعتبر أن شعب الإنكا القديم وخوفاً من أن يسرق الاحتلال الإسباني حضارتهم ويدمر مدينتهم، أخفوا أي معلومات عنها، لذلك لم يجدها الاسبان.

اكتُشف في المدينة الكثير من جثامين النساء، لذلك خمن البعض أنها كانت مكاناً خاصاً بالنساء. لكن المدينة لا تبدو صالحة للسكن من حيث بقايا مبانيها، بل تبدو وكأنها كانت مكاناً لتقديم القرابين وإقامة طقوس العبادة.

تبلغ مساحة المدينة القديمة أكثر من 300 كيلومتر مربع، وكانت بمثابة ملاذ ديني في عهد إمبراطور الإنكا، باتشاكوتيك.

5- مدينة تشيتشن إيتزا (Chichen Itza)

يدأ شعب المايا، خلال القرن الخامس الميلادي ببناء مدينة هائلة اسمها  تشيتشن إيتزا (Chichén Itzá) في شبه جزيرة يوكاتان (أرض حضارة المايا) الواقعة في خليج المكسيك. والتي أصبحت أحد أهم مواقع التراث العالمي التابع لمنظمة اليونسكو.

تعدُّ مدينة تشيتشن إيتزا مركز أسرار شعب المايا وحضارته. وكانت عاصمتهم المزدهرة لنحو 400 عام، بدءاً من العصر الكلاسيكي المتأخر والعصر الكلاسيكي الختامي، وصولاً إلى الجزء المبكر من العصر ما بعد الكلاسيكية، أي بدءاً من عام 800 حتى 1200 ميلادي.

كان يسكن مدينة تشيتشن إيتزا، قرابة 50 ألف شخص، وهذا العدد كان يعد كبيراً جداً في تلك الفترة. وفيها معبد “كوكولكان”، وهو إله شعب المايا القديم يتجسد بـ”ثعبان له ريش”. بُني المعبد على شكل هرم مُدرّج. يبلغ طوله 24 متراً وله 91 درجة على جوانبه الـ4.

اهتم شعب المايا بالرياضة وكانت رياضته الأساسية والمفضلة هي الكرة المطاطية تُلقى من حلقة حجرية مُعلقة أعلى الحائط. بلغ طول ملعب الكرة في 166 متراً وارتفاع جدرانه 8 أمتار، ما يُعدّ الأكبر على الإطلاق.

كانت المدينة تتمتع بقوة سياسية واقتصادية. وكانت تمتلك العلوم الفلكية والزراعية وهندسة البناء المتطورة.

لكن الإسبان قضوا على مدينة تشيتشن إيتزا وهجروا سكانها عندما وصلوا إليها في القرن الـ16. وبالرغم من تعدد النظريات والفرضيات، فإنه من غير المعروف كيف تمّ القضاء على تلك المدينة رغم أنها كانت تتمتع بكل المقومات التي تؤمن استمراريتها.

6- الكولوسيوم في روما (The Colosseum in Rome)

يُعرف الـ”كولوسيوم” أيضاً باسم مدرج فلافي (Anfiteatro  Flavio أو Colosseo). وهو مدرج روماني عملاق يقع في وسط مدينة روما.

تمّ بناؤه، من الخرسانة والحجارة، بين عامي 72 و 80 بعد الميلاد، بأمر من الإمبراطور الروماني فيسباسيان، وأنتهى البناء في عهد الامبراطور تيتوس. ويُعد المدرج الأكبر في العالم.

يتسع هذا المدرج لما بين 50 و 80 ألف متفرج لعروض مختلفة مثل معارك الحيوانات أو المصارعين. تضررت أجزاء كثيرة من الكولوسيوم بسبب الزلازل.

لا يزال المدرج الفلافي مرتبطاً ارتباطاً وثيقاً بالكنيسة الكاثوليكية، حيث يترأس البابا درب الصليب في جمعة الآلام.

7- تاج محل (Taj Mahal)

“تاج محل” هو ضريح ضخم شُيّد من الرخام الأبيض بين عامي 1631 و1648 في أغرا بناءً على أوامر الإمبراطور المغولي شاه جيهان بهدف تخليد ذكرى زوجته المفضّلة ممتاز محل، التي توفيت أثناء وضعها لمولودها الـ14.

يعتبر تاج محل من أرقى النماذج على العمارة المغولية التي جمعت بين فنون العمارة الإسلامية الفارسية والعثمانية والهندية. وبات يُعتبر من أفضل جواهر الفن الإسلامي في الهند، وإحدى أبرز تُحف التراث البشري.

بدأ بناء تاج محل في العام 1631م، بأمر من الإمبراطور المغولي شاه جهان، وضع تصميمه فريق من المهندسين، برئاسة المهندس المعروف بـ”أحمد اللاهوري”.

تم الانتهاء من الضريح الرئيسي في العام 1648م. أما المباني والحديقة المحيطة به فانتهت بعدها بـ5 سنوات

شُيِّدَ تاج محل بالمرمر الأبيض، على قاعدة كبيرة مغطاة بالمرمر الأبيض سطحها. وأقيمت عند كل زاوية من زوايا المصطبة مئذنة متناسقة الأجزاء بارتفاع 37 م. يحيط بدائر كل منها 3 شرفات.

في وسط المصطبة يرتفع الضريح في شكل رباعي، تعلوه القبة الرئيسية، التي يبلغ قطرها 17 م. وارتفاعها 22.5 م. ولكل من واجهات المبنى الـ4 مدخل عال مغطى بعقد.

تحت القبة الكبرى يوجد ضريح الأميرة ممتاز محل، وإلى جانبه ضريح زوجها الامبراطور شاه جيهان، وكلا الضريحين مزخرف بالنقوش الكتابية. يضم تاج محل مسجدين، أحدهما غير مستخدم لأنه غير موجه نحو مكة المكرمة.

عجائب الدنيا السبع الطبيعية

بعد إنشائها لقائمة عجائب الدنيا السبع الجديدة في العام 2007، نظمت مؤسسة New Seven Wonders Foundation السويسرية في العام 2011، حملة جديدة للتصويت، هذه المرّة، على أفضل 7 معالم طبيعية واستثنائية من أصل 28 معلماً طبيعياً في العالم.

وكانت بدأت عملية ترشيح المواقع الطبيعية المتنافسة في العام 2008، شرط أن يكون الموقع طبيعي ولم يتم إنشاؤه أو تعديله من البشر.

تم اختيار 441 موقعاً من 222 دولة. ثم، وعلى مرحلتين، انتخبت هيئة من الخبراء برئاسة المدير العام السابق لليونسكو فيديريكو مايور، 77 موقعاً القائمة الأساسية، ثم 28 موقعاً شكلوا القائمة النهائية التي تمّ التصويت عليها.

كما حصل في عملية اختيار عجائب الدنيا السبع الجديدة، تم انتقاد عملية اختيار عجائب الدنيا السبع الطبيعية. خصوصاً أنه تم تنظيم التصويت عبر الإنترنت فقط من قبل شركة تجارية. كما ان منظمة اليونيسكو رفضت المشاركة في هذه العملية، واعتبرت أن هذه المبادرة لن يكون لها تأثير دائم في الحفاظ على المواقع المعنية.

ما هي عجائب الدنيا السبع الطبيعية؟

تحتوي القائمة التي تضم عجائب الدنيا السبع الطبيعية،  أشهر المعالم الطبيعية والاستثنائية التي نحتتها الطبيعة على مستوى العالم، وهي:

1. الأمازون (The Amazon)

الأمازون منطقة طبيعية، في أميركا الجنوبية، تغطيها الغابات بشكل أساسي، ويمر عبر الأمازون (نهر كبير مع روافده). إن تنوعها البيولوجي مهدد بشكل كبير من قبل البشر بسبب إزالة الغابات والتلوث والحرائق.

تختلف المناظر الطبيعية في تلك المنطقة اختلافاً كبيراً وتحتوي على نباتات وحيوانات استثنائية.

تتميز منطقة الأمازون بأنها تغطي 6.7 مليون كيلومتر مربع، وبالتالي فهي تضم 9 دول في أميركا الجنوبية (بما في ذلك البرازيل وبيرو وفنزويلا وكولومبيا وغيرها). وتلقب بالرئة الخضراء للأرض.

2 – خليج ها لونغ (Ha Long Bay)

يقع خليج ها لونغ في فييتنام. وهو عبارة عن مسطح مائي مساحته نحو 1500 كيلومتر مربع وفيه 1969 جزيرة مختلفة. تعد الصخور والخلجان والكهوف في تلك المنطقة جزءاً من المناظر الطبيعية لخليج ها لونج. على الماء، توجد قرى عائمة، وأماكن تعيش فيها عائلات الصيادين وقوارب الخيزران المنسوجة بطريقة فريدة.

3 – شلالات إغوازو (The Iguazu Falls)

شلالات إغوازو (البرازيل والأرجنتين)، ليست شلالات بالمعنى الدقيق للكلمة، بل مجموعة من 275 شلالاً كبيراً، تقع بين البرازيل والأرجنتين. يصل ارتفاع أعلى واحد فيها إلى 90 متراً ويسمى ” Garganta del Diablo” أو “حلق الشيطان”. تم إنشاء العديد من جسور المشاة في وسط الغابة للسياح.

4 – جزيرة جيجو (Jeju Island)

تقع جزيرة جيجو على بعد 85 كم من شبه الجزيرة الكورية، التي يفصلها عنها مضيق يحمل نفس اسم الجزيرة. تحتوي الجزيرة على موقع التراث العالمي، جزيرة جيجو البركانية وأنابيب الحمم البركانية.

تتمتع الجزيرة بجمال مناظرها الطبيعية التي تشتهر بها، كالشواطئ، والشلالات، والمرتفعات والكهوف. بالإضافة إلى منتجعاتها الصحية.

تتميز الجزيرة بحديقة تلة الأعشاب التي تحتوي على أنواع نادرة من الأعشاب العلاجية التي تطهر الجهاز الهضمي من السموم. وتحتوي على حوض للأسماك، يعتبر الأضخم في شرق آسيا، إذ يضمّ أكثر من 5 آلاف نوع من الحيوانات البحريّة من كوريا وبلاد ما بعد البحار.

تتمتع جزيرة جيجو بمناخ معتدل حتى في فصل الشتاء، إذ نادراً ما تنخفض درجة الحرارة عن 0 درجة مئوية.

5 – جزيرة كومودو (Komodo Island)

تشتهر جزيرة “كومودو” في إندونيسيا بشكل خاص بأنواع الحيوانات الموجودة هناك، خاصة تنين “كومودو” الذي استمدت الجزيرة اسمها منه، فهو لا يمكن أن يعيش خارج الظروف المناخية والبيئية للجزيرة. والكومودو هو أكبر سحلية موجودة في العالم.

جزيرة كومودو هي واحدة من جزر إندونيسيا، مساحتها 390 كم²، وسكانها أكثر من 2000 نسمة.

تعد جزر كومودو أيضا جزءا من المثلث المرجاني، الذي يحتوي على أحد أغنى التنوعات الإحيائية البحرية على وجه الأرض.

6- جبل تيبل “Table Mountain”

يأخذ جبل تيبل أو تابل إسمه من شكله، أي الطاولة. فهو هو جبل مسطح القمة ويطل على مدينة كيب تاون في جنوب أفريقيا وعلامتها البارزة. لذلك، هو موجود على علم كيب تاون. يعتبر الجبل من المعالم السياحية البارزة في المدينة. ترتفع قمته إلى 3 كيلومترات، ويبلغ ارتفاعه 1085 متراً.

يتميز الجبل بالعديد من النباتات والأعشاب النادرة، إذ يضم 2200 نوع من النباتات، و1470 نوعا من الأزهار النادرة، ويعتبر موطناً للحيوانات النادرة (السلاحف والقوارض والأفاعي ..). بالإضافة إلى الجداول والوديان التي من النادر أن تجتمع في مكان واحد غير جبل تيبل.

7- منتزه بويرتو برنسيسا الوطني (Puerto Princesa National Park)

يقع منتزه بويرتو برنسيسا الوطني، في الفلبين. يشتهر بالكهف البحري وبنهر يبلغ 8.2 كيلومتر للملاحة تحت سطح الأرض، ويحتوي على العديد من الهوابط والصواعد ما يجعله ساحراً.

يُعتبَر المنظر في هذا المنتزه الذي يتألَّف من التضاريس الصلصالية، جذّاباً بنهره الذي يصبّ في البحر ويتأثَّر بالمدّ والجزر. كما يُعتبر من أهم الموقع للحفاظ على التنوع البيولوجي. فهو عبارة عن نظام طبيعي يضمّ الجبل والبحر ويأوي غابات هي من بين الأبرز في آسيا.

اعلان 111
اعلان 332

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلان 44
زر الذهاب إلى الأعلى